كندا تمنح تأشيرات مؤقّتة لفئة من سكّان غزّة
أخر الاخبار

كندا تمنح تأشيرات مؤقّتة لفئة من سكّان غزّة

أعلن وزير الهجرة الكنديّ، مارك ميلر، أنّ كندا ستضع اعتبارًا من كانون الثاني/ يناير المقبل، برنامج هجرة تتيح التقدّم بطلب تأشيرة مؤقّتة، لمن لديهم أقارب كنديّون من قطاع غزّة، 
أعلنت كندا أمس الخميس، عن وضعها برنامج للهجرة يتيح لسكّان قطاع غزّة ممّن لديهم أقارب في غزّة برنامجًا للهجرة.

وأعلن وزير الهجرة الكنديّ، مارك ميلر، أنّ كندا ستضع اعتبارًا من كانون الثاني/ يناير المقبل، برنامج هجرة تتيح التقدّم بطلب تأشيرة مؤقّتة، لمن لديهم أقارب كنديّون من قطاع غزّة،

وقال الوزير للصحافيّين إنّ حكومة رئيس الوزراء جاستن ترودو ستمنح تصريح إقامة مؤقّتة لمدّة ثلاث سنوات لكلّ شخص يرغب بمغادرة قطاع غزّة وتربطه علاقة قرابة عائليّة بمواطن كنديّ (زوج/ة أو ابن/ة أو حفيد/ة أو شقيق/ة أو والد/ة أو جدّ/ة).

وأضاف “نحن نعلم أنّ العديد من الكنديّين قلقون بشأن سلامة أحبّائهم في غزّة، ولهذا السبب نعلن عن إجراءات هجرة مؤقّتة”، معترفًا بأنّه في الوقت الحاليّ “من الصعب للغاية الخروج من غزّة”.

وذكر الوزير بأنّ “كندا لا تحدّد من ومتى أو عدد الأشخاص الّذين سيتمكّنون من الخروج” عبر معبر رفح الحدوديّ مع مصر، البوّابة الوحيدة الّتي تربط القطاع الفلسطينيّ ببقيّة العالم.

وفي الأسابيع الأخيرة، تمكّن أكثر من 600 ممّن يحملون الجنسيّة الكنديّة، ومقيم دائم في كندا، من مغادرة قطاع غزّة عبر هذا المعبر.

وأعلنت وزارة الصحّة الفلسطينيّة في غزّة، الجمعة، ارتفاع حصيلة العدوان الإسرائيليّ على القطاع إلى “20 ألفًا و57 شهيدًا و53 ألفًا و320 جريحًا” منذ 7 أكتوبر/ تشرين الأوّل الماضي، والذي وصفته منظّمات حقوقيّة عديدة حول العالم بأنّه إبادة جماعيّة.
Update cookies preferences
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-