وثيقة سرية تكشف خطة إسرائيل لطرد "الأونروا" من غزة
أخر الاخبار

وثيقة سرية تكشف خطة إسرائيل لطرد "الأونروا" من غزة

30-12-2023 
كشفت وثيقة سرية لوزارة الخارجية الإسرائيلية عن خطة لدى حكومة إسرائيل لإخراج وكالة الأمم المتحدة لإغاثة وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا) من قطاع غزة"، في أعقاب الحرب، بحسب القناة 12 بالتليفزيون الإسرائيلي.


حيث أوصى تقرير وزارة الخارجية الإسرائيلية، والذي تم تصنيفه بأنه "شديد السرية"، بتنفيذ خطة إخراج الأونروا من غزة على 3 مراحل.


الأولى: الكشف في تقرير شامل عن تعاون مزعوم بين "الأونروا" وحركة حماس.
الثانية: تقليص عمليات الأونروا في القطاع، والبحث عن منظمات مختلفة لتقديم خدمات التعليم والرعاية الاجتماعية للفلسطينيين في غزة.
الثالثة: نقل كل مهام "الأونروا" إلى الهيئة التي ستحكم غزة بعد انتهاء الحرب، وهي جهة لم تحدد بعد.

وقد أشار تقرير القناة إلى أن "الخطة ستعرض على مجلس الوزراء الإسرائيلي في المستقبل القريب".


وكان مسؤولون إسرائيليون اتهموا "الأونروا" بتعطيل إيصال المساعدات الإنسانية إلى المحتاجين في غزة، بينما قالت الوكالة، أمس الجمعة، إن الجيش الإسرائيلي أطلق النار على إحدى قوافل المساعدات التابعة لها في القطاع.


ورفضت الأونروا مزاعم عن مسؤوليتها عن تعطل المساعدات، وقالت إن العملية تواجه الكثير من العقبات اللوجستية.

وذكرت الوكالة أن "القصف والقتال البري يحولان دون توزيع المساعدات، بالإضافة إلى تعطل شحنات المساعدات في نقاط التفتيش الإسرائيلية".

كما "صعّب انهيار القانون والنظام أيضا من مهمة تأمين القوافل، بينما يحمل الأشخاص الإمدادات بأنفسهم من المخازن".


ووصفت وكالة غوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (الأونروا)، منطقة شمال قطاع غزة بأنها "مدينة أشباح"، محذرة من أن السكان يقتربون من مجاعة إذا استمرت الأوضاع بهذا التدهور.


وقال عدنان أبو حسنة، المستشار الإعلامي للأونروا في تصريحات لوكالة أنباء العالم العربي (AWP)، إن ما حدث "كأنه زلزال ضخم ومميت ضرب المدينة. حدث انهيار كامل على المستويات كافة، وحدث تدمير كبير للبنى التحتية، وخطوط الصرف الصحي، وخطوط الاتصالات، وإمدادت المياه، وحتى المباني".
Update cookies preferences
تعليقات



حجم الخط
+
16
-
تباعد السطور
+
2
-